الاعلام الليبرالي العربي | صحيفة المقال @almaqal
إعلان
الموقع للبيع .. التواصل بالاتصال على الرقم 00966554943435
الاعلام الليبرالي العربي
  • الخميس, نوفمبر 3rd, 2016
  • 962 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب / د. مالك الأحمد

فلسفة ‫الاعلام الليبرالي‬ تقوم على : إتاحة الحرّية للفرد ليعبِّر عمّا يراه حقيقة، وأن يمتلك الوسائل المناسبة لايصال رؤيته للآخرين دون اعاقة

‏مراحل تطور مفهوم ‫الاعلام الليبرالي
‏*المرحلة الاولى : الديني:
‏اشار المفكر ملتون ان أساس حرّية التعبير ديني “الرب يريد أن تكون للناس صحافة حرة حتى يستطيعوا كشف الحقيقة” !

‏*المرحلة الثانية: الطبيعي
‏ان حرّية التعبير من الحقوق الطبيعية للإنسان مثلها مثل الحقوق الاخرى المرتبطة بالطبيعة البشرية

‏المرحلة ‏الثالثة :النفعي
‏جون مل أيّد في كتابه “الحرّية” ان الأصل في “حرّية التعبير” أنّها أمر نافع للمجتمع الإنساني

‏بناءا على “الفلسفة المنفعية” أصبح الكثير من وسائل الاعلام تمثل خطراً على الأخلاق لانها لم تعد تتورع عن نشر أي مادة إعلامية تجلب مزيد ارباح فالمنفعة هي المحرك

‏وأصبحت الكثير من وسائل الاعلام أداة في أيدي المعلنين ورجال الاعمال لتحقيق مصالحهم الخاصة، بصورة تتعارض في كثير من الأحيان مع الصالح العام

‏وخوفا من “النظرية المنفعية” طرحت فلسفة “المسؤولية الإجتماعية” لتحد من تغول اصحاب الاموال وتجاوزات وسائل الاعلام مجتمعيا

‏خوفا من تجاوزات وسائل الإعلام تم وضع ضوابط للممارسات الاعلامية من خلال النقابات المهنية التي وضعت مواثيق الشرف الصحفية والإذاعية والسينمائية

‏في امريكا 1947صدر تقرير”لجنة حرّية الصحافة” بعنوان”صحافة حرة ومسؤولة” كما اصدر الإنجليز تقرير مشابه وهو تقرير”اللجنة الملكية البريطانية لشؤون الصحافة”

‏اليونسكو انشات “لجنة حرية الإعلام” كمرشد للصحفيين لصالح خدمة المجتمع الدولي من حيث الاهتمام بالشؤون الدولية وتفسيرها بالطرق السليمة

‏جميع بلدان العالم لديها شيء من الضوابط الاعلامية بناءا على “الفلسفة المنفعية” او “المسئوليةالاجتماعية” وكذا اغلب المؤسسات الاعلامية العالمية

‏مفهوم حرية الإعلام في البلدان النامية(بما فيها اغلب البلدان العربية والاسلامية) يرتبط فقط بمفهوم “الحرية السياسية” للبلدان نفسها !

‏الاعلام الليبرالي العربي – كما سنوضحه – لم يلتزم بالفلسفة التي استقر عليها الكثير من المؤسسات الغربية والعالمية(المسئولية الاجتماعية)

‏عدا استثناءات قليلة فان ‫الاعلام الليبرالي العربي لم يتبنى “الفلسفة النفعية” المادية بل صار هجينا بين رؤية السلطة السياسة ورجال الاعمال

‏‫الاعلام الليبرالي العربي لم يعكس هوية الامة ولا قيمها وغلب عليه التوجه التغريبي والانفصام عن المجتمع واصبح اداة في الصراع اكثر منه تجاري

‏من خصائص ‫الاعلام الليبرالي العربي :
‏ – الكذب والبهتان والتزوير في محاولة اسقاط الخصوم وعادة ما يكونوا من الدعاة واصحاب التوجه الاسلامي
‏‏- الوشاية للسلطه واستعداء الدولة ضد المخالفين لهم وتهويل مقولاتهم وحرف كلماتهم
‏- اسقاط القدوات من العلماء والدعاة من خلال تشويه صورهم
‏- تصنيف الخصوم من الدعاة والمصلحين : صحويين / اخوان / سروريون / سلفيون / وهابيون
‏- احتكار الحق وقصر الوطنية على من يحمل فكرهم ومنهجهم
– يسعون لفرض الأنماط الغربية بدعوى التحرر والتقدم والحضارة
‏- يؤمنون بالعولمة خيرها وشرها لذلك يكثر حديثهم عن حرية الاديان

‏‫الاعلام الليبرالي العربي لايؤمن بالحرية (بمعناها الغربي) فمن مقولاتهم الشهيرة “لا حرية لاعداء الحرية” !
‏طبعا هم من يفهم الحرية ويطبقها !

‏‫الاعلام الليبرالي يحتكر المعرفة ولا يؤمن بصراع الافكار واختلاف الاراء ضمن المجتمع لانهم اهل الفهم ويعرفون مصلحة المجتمع !

‏‫الاعلام الليبرالي العربي يسعى لنشر قيم جديدة مبنية على “ما لله لله وما لقيصر لقيصر” اي ان الدين شأن فردي وليس يحكم المجتمع وثقافته

‏دعا تقرير راند عام 2004 إلى دعم ومساعدة المسلمين “المعتدلين” و”الليبراليين” لتوصيل أصواتهم من خلال ‫الاعلام الليبرالي العربي إلى المجتمعات العربية !

‏‫الاعلام الليبرالي العربي دائما يصرح بان معركته ليست مع الإسلام إنما مع التيار الإسلامي أو الإسلام السياسي او الاسلامويون او الظلاميون !

‏”انعكست العقلية الليبرالية المشرقية، فأصبحت تفرض على الأفراد والمجتمعات ما تريد بواسطة السلطة ولو بالاستبداد والعقاب”
عبدالعزيز الطريفي

‏‫الاعلام الليبرالي العربي يدور حول قضية المرأة وتمكينها وحقوقها وهو اول من يهدمها من خلال برامج تافهة ومسلسلات منحطة تشوه دورها في المجتمع

“أخذوا تمثال الليبرالية الغربي ونصبوه مُنكّسا على رأسه في الشرق، فالليبرالية الغربية تفرض على السلطة مايريده الأفراد وليس بالعكس”
عبدالعزير الطريفي
‏‏
‏‫الاعلام الليبرالي العربي لم يقتدي بالاعلام الغربي حيث فيه شيء من التوازن في الطرح بين الاراء المختلفة فهو “لا اريكم الا ما ارى” !

‏‫الاعلام الليبرالي العربي كثيرا ما يتندر بالفتاوى الفقهية والاراء الدينية والمقولات الاسلامية فقط لتعارضها مع اهوائهم وافكارهم

‏‫الاعلام الليبرالي شبه متفرغ لمقارعة التيار الاسلامي لانه يمثل سدا حصينا للمجتمع من التغريب والافساد ولانه لايستطيع مهاجمة الدين صراحة

‏الاعلام الليبرالي العربي لا يتوانى عن مهاجمة رئيس منتخب ويصفه ب”الشيخ مرسي” لكنه يخرس تماما عندما يتولى مقاليد الحكم عسكري انقلابي !

‏‫الاعلام الليبرالي العربي ليس لديه حس المسئولية ولايؤمن بالتنمية الوطنية ولا يهتم ببناء المجتع وتطوره بل يسعى الى اشغاله بالتوافه

‏‫الاعلام الليبرالي يكن للسنة الكثير من الحقد والحنق ودائما ما يدافع عن الشيعة بزعم اللحمة الوطنية بل يتهم “المذهب الوهابي”بانه مصدر التكفير

الإعلام الليبرالي العربي له الكثير من المواقف المؤسفة لاتنم عن وطنية ولا مهنية ولا مسئولية اجتماعية بدءا من مهاجمة قواعد وقيم المجتمع

‏من مفردات خطاب ‫الاعلام الليبرالي تجاه خصومهم: اعداء الحياة، الظلاميون، التكفيريون ، ناشروا ثقافة الموت ، يسعون لنشر الكراهية ،يدعون للقتل !

‏الاعلام الليبرالي يكرر ربط داعش بالسلفية
‏”منذ ظهر هذا التنظيم القذر داعش ونحن نقول إنه التطبيق العملي للتنظير السلفي”
‏محمد المحمود/صحيفة الجزيرة

‏الاعلام الليبرالي يروج ان داعش تتكأ على التراث الفقهي الإسلامي
‏”أفكار موجودة في تراثنا الحديثي والفقهي منذ أكثر من 1000سنة” !أحمد عطيف/صحيفة عاجل

‏ربط فكر داعش بتراثنا الفقهي
“يجب أن لا نكذب على أنفسنا كل من يقول لاعلاقة لنا بفكر داعش فليقرأ المغني لابن قدامة وهو عمدة الكتب المرجعية للحنابلة” !
محمد ال الشيخ تغريدة

‏التزوير والتهويل والكذب أسلوب ‫الاعلام الليبرالي العربي
‏”اغتيال الدواعش لاقاربهم حينما يحسون أنه مشرك أجازه ابن تيمية” !محمد ال الشيخ تغريدة

‏”تكرس حكم عند جمهرة من الليبراليين..: الوهابية هي العامل الأساس في نشر التزمت والتشدد والغلو وفي نشأة العنف والإرهاب الإسلامي” !
علي العميم صحيفة عكاظ

‏”خطاب ‫الإعلام الليبرالي في تأكيد الشرعية التاريخية للغلو يقوّي قلب الغلاة على باطلهم، ويلكز الشاب الحائر لحسم قراره باتجاههم”
إبراهيم السكران

‏عندما تتصفح صحيفة مثل الشرق الأوسط او موقع مثل ‫العربية ينتابك شعور غريب ماذا يريد هؤلاء؟
‏اخبار الفنانين والفنانات ومغامراتهم الليلية بالتفصيل

‏جرائم الاغتصاب والدعارة والعاهرات، وقصص الشذوذ واخبار الجنس والعلاقات بين الفنانين مما يتصدر ‫الاعلام الليبرالي العربي ذو الطبيعة الصفراء

‏تحبيب المشاهد والقارئ بالغرب وربطه باخباره بالذات ذات الطبيعة الفضائحية من أساليب ‫الاعلام الليبرالي العربي لتسطيح المواطن وتغفيله ثقافيا

‏ما فائدة نشر خبر زواج شاذ يعمل في مجال الدعارة والنشر الإباحي
او خبر موافقة فنانة على التعري لجمهورها أو فنانة تقول أنها عاهرة شريفة !؟

‏استضافة قناة ‫العربية في برنامج صباحي شاب سعودي صاحب رقصة “بربس” مع ثناء على الشاب وشاركه المقدم والمقدمة الغناء والرقص مع ضحكات !

الاعلام الليبرالي يروج للتفاهة ويشجع على الانحلال وينشر اخبار الساقطين ويستضيف التافهين(راجع برنامج الشريان في رمضان) ضمن سياسة التسطيح الثقافي

‏لايتوانى ‫الاعلام الليبرالي عن وصف المجتمع السعودي بانه منحل وفاسد وذكوري كما يروج اخبارا مختلقة ان اغلب السعوديات مدخنات !‏

‏”لايتوانى الاعلام الليبرالي عن ملاحقة التيار الإسلامي، والتعامل بفزاعة الاخوان في الوقت الذي تشجع أي عملية من نفس النوع مع غير المسلمين”
احسان الفقيه

‏التهويل والتخويف ‫والتضخيم من أساليب الاعلام الليبرالي
‏”د بادي الشكرة: ان مناهج التعليم العام والعالي سلمت لمفكرين مسخت أفكارهم بالدراما الدموية”!
صحيفة  الرياض

‏”صار الإعلام يبث مسلسلات درامية عربية دينية تقدم الإسلام بطريقة مصطنعة، وتجسد الصورة الانطباعية للشخصية المسلمة التي تمثل الأدوار البطولية بأنها بقدر ما تمثل السماحة ظاهرياً إلا أنها تهوى القتل والسلوكيات الدموية”
بادي الشكرة صحيفة الرياض
‏يتكلم عن الاعلام السعودي لاحظ !‏

ربط التعصب المذهبي(عند السنة ) بموروثات تاريخية
‏”يتم تناقلها من جيل إلى آخر عن طريق بعض رجال الدين تنطلق من المدارس والمساجد” ! سطام المقرن

‏”أرى أن بعضا من فقهاء المسلمين والدعاة يتحملون الوزر الأعظم والمسؤولية عن جرائم الإرهاب وأشكال الحقد والكراهية والفرقة بين المسلمين” سطام المقرن‏
طبعا الشيعة برآء من ذلك !!!

الاعلام الليبرالي يلمع الشخصيات المنحرفة ويستضيف أعداء الوطن (استضافت ‫العربية الشيعي إياد جمال الدين المدافع عن بشار والذي يسب الوهابية) !

لايتوانى ‫الاعلام الليبرالي عن استكتاب شخصيات مشبوهة مثل سالم حميد الذي صرح بان الفكر الوهابي السعودي من أقبح وأنكر الأفكار على وجه الأرض!

‏”الكتاب غير الديني حرام ونغمات الهاتف حرام، والإنترنت حرام على المرأة من دون محرم، والتصفير حرام، والتصفيق حرام لأنها لم تكن معروفة في صدر الإسلام ! وكل ما هو فرائحي أو ترفيهي حرام في حرام (حرّم الله عيشتكم يا عيال الـ…..” !!!
سالم حميد كاتب في صحيفة سعودية‏
بلهجة استخفاف مع كذب

‏الاعلام الليبرالي أدى دورا سلبيا خطيرا في المجتمعات العربية بما فيها السعودية لم يساهم في التوعية ولا البناء المجتمعي ولا التوعية الثقافية ولا نشر الدين والقيم
فقط تسطيح وتشويه وتغفيل للمجتمع.

د. مالك الأحمد

مواضيع قد تعجبك


أترك تعليق

الرأي

دفعنا الثمن مرتين

سوسن الشاعر

  • 747
  • 0 تعليق
هل استوت على الجودي؟

د. عبدالله الغيلاني

  • 697
  • 0 تعليق
خدعوك بقولهم : إرهابي

خالد الخلف

  • 655
  • 0 تعليق
تركيا وثالوث الموت: انقلاب واغتيال وحرب 1/2

مولاي علي الأمغاري

  • 787
  • 0 تعليق
ماذا بقي من ..كرامة العرب؟

سارا خلف المحمد

  • 827
  • 1 تعليق
الاعلام الليبرالي العربي

د. مالك الأحمد

  • 962
  • 0 تعليق
نحن والعالم والأحداث

د. عوض بن محمد القرني

  • 815
  • 0 تعليق
الهجوم على العقل بين نصح الشيخ صالح الحصين…

د. عبدالله بن صالح الحصين

  • 690
  • 0 تعليق
بل السلفيون أحبّتنا وتاج رؤوسنا!!

ريم سعيد آل عاطف

  • 800
  • 1 تعليق
المتباكون على “بيريز”

محمد بن إبراهيم فايع

  • 687
  • 1 تعليق
التراث المأفون..!

محمد بن علي الشيخي

  • 604
  • 2 تعليق
هل استفاد التغريبيون من الدواعش حقاً؟

رافع علي الشهري

  • 502
  • 4 تعليق
هذا عالمنا العربي

ضيف الله عيد العطوي

  • 515
  • 4 تعليق
جدار العزل، جدار الخوف!

هدى طارق

  • 498
  • 5 تعليق
ملاحقة السفهاء

د. عبدالله سافر الغامدي

  • 498
  • 1 تعليق
انهيار النظام الأخلاقي في الغرب

باتريك جيه بوكانن

  • 553
  • 2 تعليق
القوة المُهدَرَة – درس من الانقلاب التركي

د. محمد عبدالله السلومي

  • 477
  • 3 تعليق
المزيد +

قضايا عامة

Sorry, no posts matched your criteria.

المزيد من القضايا +

المواضيع الساخنة

Sorry, no posts matched your criteria.

المزيد من المواضيع +

المقالات الأكثر مشاهدة

استفتاء