الخداع الأمريكي بقصف داعش!! | صحيفة المقال @almaqal
الخداع الأمريكي بقصف داعش!!
  • الأحد, أغسطس 17th, 2014
  • 1032 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب / سلطان علي الشهري

القصف الأمريكي لأربيل في كردستان ليس باللعبة الذكية من أمريكا، ولم تعد تنطلي على الجميع كما كان في السابق خصوصاً بعد تطور وسائل التواصل الاجتماعي مما سهل الوصول للحقيقة المجردة دون انتظار الإعلام التقليدي ليملي على الجمهور تحليله للأحداث من وجهة نظرة وبحسب المصالح العامة والخاصة. فالقصف الأمريكي يحقق ثلاثة أهداف، أحدها إقناع المجتمع الدولي بأن أمريكا ضد داعش أو أنها ليست من صناعتها، والهدف الآخر وقف تمدد داعش وعدم الوصول لمكاسب جديدة، ومنها الوصول لبغداد أو دمشق، وكذلك حماية مصالحها في كردستان، حيث توجد لها مقرات لشركات كبيرة في المنطقة.

هذه الأهداف تصب في مصلحة كبرى وهي المحافظة على وجود صراع دائم، ومن ثم تقسيم المنطقة إلى دويلات، وقد تكون هذه خارطة الطريق المتفق عليها مع بعض دول المنطقة ويبقى إقناع أو إجبار البقية على قبول هذا التقسيم تدريجياً ثم تعسفياً.

هذا المخطط يراد له أن ينفذ بمرحلة تمتد لعدة سنوات لضمان استمرار النزاعات حتى يكون الحل المنشود يطلب من أمريكا بدلاً من فرضها له بالقوة ولا يعني ذلك إلغاء احتمال تنفيذه بالقوة لو سارت الأحداث بعكس ما كانت ترجو.

في ذات الوقت أمريكا تلعب بأوراق مشابهة مع إيران وسوريا وحلفائها الروس والصينيين، فهي لا تستطيع المناورة بدون التودد لإيران بحيث تستمر في مجاراتها في الملف النووي وهي بعينها الأخرى تحاول انتهاز مكسب جديد من تواجد داعش، أي أنها تضغط على إيران بورقة داعش التي تهدد إيران – إعلاميا وتكتيكيا ولكنه تهديد غير حقيقي – ومصالحها في العراق وخطتها التمددية.

كما أنها تطيل من الحرب السورية رغم قناعتي الشخصية أنها تستطيع إدارة الحرب بطريقة أقوى بحيث تنحي النظام الأسدي لو أرادت دون تردد كبير من ردة الفعل الروسية، ولكنها تعتبر سوريا أيضاً ورقة ضغط على جميع دول المنطقة وتلعب على وتر الطائفية بحيث تضمن استمرار تدفق النفط لها بسلاسة، وتأمين توغل إسرائيل في فلسطين وحمايتها من جميع الأطراف المعادية، وبكل تأكيد سوف تغير من استراتيجية الحرب السورية لو رأت مصلحة في ذلك أو تغيرت موازين القوى لصالح طرف لا تريده أو طرف تريده ولكنه قد يشكل خطر في المستقبل كما هو حال داعش والجيش الحر.

نعود للضربات الأمريكية على مواقع المدفعية لتنظيم داعش في أربيل بكردستان وإن صدق حدسي فسوف تكون الضربات والقصف مهما طالت المدة أو تكررت بنفس المقياس النوعي والكمي، ولن تطال الخسائر إلا معدات يمكن تعويضها بسهولة ونوعية القتلى من طرف داعش لن تكون ذات أهمية حتى لو زاد العدد ففي معتقد المغرر بهم أنها شهادة وهذا ما يروج له سادة الدواعش وبه استطاعوا خداع الآلاف حتى انضم لهم أعداد كبيرة حتى من أوروبا.

مجريات الأحداث حتى الآن رغم اختلاف تحليلات السياسيين وتباين بعضها البعض إلا أنها تؤكد بأن الأعداء يخططون جيداً، فأمريكا تخطط وتنفذ ولديها خطط بديلة ولها موالون دولا وأفرادا وجماعات، يدعمون وينفذون وكذلك إسرائيل، وإيران تلعب في عدة ملاعب ولها موالون ولها أصدقاء يساعدون ويستفيدون .. بقي أن نسأل أنفسنا: هل نكتفي بالدفاع دوما وفي جميع الأحداث نكتفي بإدارة الأزمات أم آن الأوان لمواجهة الأعداء بخطط دفاعية وأخرى هجومية؟ وليس بالضرورة أن تكون قتالية ولكن بآفاق سياسية متحررة من القيود وطرق اقتصادية مدروسة غير ارتجالية وأساليب إعلامية حديثة مؤثرة.

والله أعلم

https://twitter.com/SultanShehri

مواضيع قد تعجبك


1 تعليق

  1. ضيف الله العطوي

    اخي الاستاذ سلطان انني اتسآل فقط لماذا لاتنشر الاهداف والمخططات المعدة من الغرب مع سيدتهم امريكا وربيبتهم اسرائيل والتي تحدث بها اكثر من فكر عربي ونشر عنها اكثر من مرة فانبرى العلمانيون اللبراليون وجعلوها مجرد اوهام في رؤوس العرب الذين يؤمنون بنظرية المؤامرة هانحن نرى المخطط يسير وفق مخططاتهم والاغبياء ممن بليت فيهم الشعوب العربية ينفذون المخطط بين من يقتل شعبه بدون اي رحمة اوحياء وحكام اخرين فتحوا المعتقلات والسجون لاتفه الاسباب ومحكمات صورية واعلام تجرد من الانسانية في مسرحيات هزلية حتى كرهنا الاعلام فلاقيم ولاعدل ولو ندون مانطلع عليه لاخذنا مساحات اننا نتمنى ان تثار الوثائق مرة اخرى لعل القوم يصحون من سباتهم

أترك تعليق

الرأي

تحرير العالم من الأوروبيين

عبدالعليم شداد

  • 335
  • 0 تعليق
كلمة حق

محمد بن علي الشيخي

  • 412
  • 0 تعليق
“وأنا مَعَه …” فارتَعشت الرُّوح

بيان المقبل

  • 122
  • 0 تعليق
تأملات”هاوي قراءة” في بعض الآيات

محمود المختار الشنقيطي

  • 302
  • 0 تعليق
الهولوكوست إيذانٌ بالظلم وجوازٌ بالقتل

د. مصطفى يوسف اللداوي

  • 136
  • 0 تعليق
رسالة ودِين!

ناصر بن عثمان آل عثمان

  • 142
  • 0 تعليق
صفة الحجاب وفضله

محمد بن علي الشيخي

  • 382
  • 0 تعليق
الثقة بطبيعة الأرض والشعب

سري سمّور

  • 154
  • 0 تعليق
معوقات الدعوة المعاصرة

ناصر بن سعيد السيف

  • 135
  • 0 تعليق
أردوغان والانتخابات والاخوان

محمد أسعد بيوض التميمي

  • 724
  • 0 تعليق
السرير الأبيض

مريم نويفع الميموني

  • 746
  • 0 تعليق
بُكاء المثقفين!

ناصر بن عثمان آل عثمان

  • 135
  • 0 تعليق
الغرب المُتوحش

محمد أسعد بيوض التميمي

  • 456
  • 0 تعليق
المزيد +

قضايا عامة

Sorry, no posts matched your criteria.

المزيد من القضايا +

المواضيع الساخنة

Sorry, no posts matched your criteria.

المزيد من المواضيع +

المقالات الأكثر مشاهدة

استفتاء